روابط الحكومة العراقية

كليات الزراعية

موقع الكلية الجغرافي

اخبار الكلية

دورة علمية في كلية الزراعة عن سبل التقدم العلمي والمستقبلي للطالب ودور الارشاد التربوي في تنميته .

   
81 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   13/05/2022 12:50 مساءا

اقامت كلية الزراعة بجامعة ديالى دورة علمية بعنوان (سبل التقدم العلمي والمستقبلي للطالب ودور الارشاد التربوي في تنميته). 

تضمنت الدورة التي حاضر فيها كل من المدرس الدكتور إخلاص متعب أحمد و والمدرس المساعد جمال نذير ناجي , شرحا مفصل عن سبل التقدم العلمي والمستقبلي للطالب . 

حيث ان الإرشاد التربوي والنفسي هو خدمة مهنية هدفها التعرف على المشكلات التي تعوق قدرة الطالب في تقدمه في التحصيل العلمي والتفاعل مع متطلبات الحياة الجامعية وفق ما يدار من تطورات على الساحة التعليميةزيادة وعي الطلبة بمسؤولياتهم الأكاديمية وتشجيعهم على بذل مزيد من الجهد في حل المشكلات الأكاديمية والشخصية التي تحول دون تحقيقهم أهدافهم التعليمية، وذلك عن طريقتقديم المساعدة والدعم المعنويكما يتم تزويد الطلبة بالمهارات الأكاديمية المتنوعة التي ترفع من تحصيلهم العلمي ومناقشة طموحاتهم العلمية خلال مراحل دراستهم ، كما يتضمن ايضاً توعية الطلبة بلوائح وقوانين الجامعة التي واجب اتباعها عند دخوله للجامعة لحين تخرجه منها.  

 لقد توصلت خلال هذه الدورة إلى جملة من التوصيات والمقترحات والتي تمخضت عن موضوع الدورة وان هذه التوصيات والمقترحات قد يكون لها الاثر الكبير عميق ومؤثر اذا ما تم العمل بها في عمل وحدات الإرشاد التربوي والنفسي المشكلة حديثاً في الجامعات الممثلة بكلياتها المختلفة، ومن اهم هذه المقترحات والتوصيات هي:- على الجامعة ومؤسساتها التربوية ان تولي عملية الإرشاد التربوي والنفسي، الأهميتها الكبيرة كونهاتمثل جانباً أساسياً وجوهرياً في الحياة الطالب الجامعي ومسيرته العلمية , وينبغي على جميع الأساتذة الجامعيين ومن دون استثناء القيام بعملية الإرشاد التربوي والنفسي للطلبة كونها من مهامهم الأكاديمية الأساسية في الحياة العملية والوظيفية , ضرورة قيام الكليات بالاستمرار في بقيام بندوات وفتح الدورات التدريبية ومؤتمرات والدراسات التي تطلب بضرورة التقويم لعمل المرشد ومدى استفادة الطالب من ارشاده يفضل مشاركة جميع أعضاء الهيئات التدريسية والطلبة فيها بدون استثناء ليجيز لهم العمل بنجاح وتفوق في العمل الإرشادي والتربوي.بعملية الإرشادية والتربوية وبتالي بناء جيل قوي ومثابر علمياً يعتمد على نفسه في تحدي المشاكل والصعوبات التي قد يصادفه عند تخرجه من السلك العلمي , يجب وضع خطة دورية تربوية وإعلامية في كل جامعة من جامعاتنا التعليمية من اجل تبني عمليتي الإرشاد التربوي والنفسي الضروريتين ومتابعة التنفيذ بصورة فاعلة من قبل القائمين على العملية الإدارية والعلمية في تلك الجامعة , ضرورة وضع برامج تربوية وإرشادية عامة لجميع الطلبة يتم من خلالها تعزيز الأخلاق الفاضلة والحفاظ على العادات والتقاليد الاجتماعية والاخلاقية ومبادئ الدين الإسلامي ورفع الروح المعنوية والحماس بينهم لخدمة بلدهم ومجتمعهم، وكذلك لإرشادهم وحثهم على احترام الوقت خلال المحاضرات العلمية وكذلك رفع المستوى العلمي والنجاح والتفوق، أي محاولة إرشاد جميع الطلبة إلى الطرائق الفاعلة في العلم والدراسة لبناء مجتمع علمي واعي .




3:45